صحة

هل يمكن أنْ يؤدّي الحمام الساخن إلى الإجهـ ـاض؟

ينصح الأطباء بتجنّب الحمّام الساخن، أثناء فترة الحمل، لأنّ ذلك قد يؤدّي إلى الإجهـ ـاض، ويرجع السّبب إلى أنّ ارتفاع درجة حرارة الجسم، وخاصّة خلال الأشهر الـ3 الأولى، يمكن أنْ يزيد من خطر حدوث عيوب في “الأنبوب العصبيّ” المسؤول عن تكوين الحبل الشوكيّ، والمخ، أثناء الأسابيع الأولى، من مراحل تكوين الجنين.

ووفقًا للخبراء، كشفتْ دراسة، أنّ خطر الإجهاض يتضاعف إذا تمّ استخدام الحمّام السّاخن بانتظام، في الأشهر الـ3 الأولى من الحمل، ولقد أوصى الخبراء، بعدم رفع درجات حرارة الجسم لأكثر من 38 درجة مئوية، خلال الحمل، مشيرين، إلى ضرورة خفض درجة حرارة ماء الاستحمام، وعدم استخدامها لأكثر من 10 دقائق.
بالإضافة إلى ذلك، أظهرتْ دراسة، أنّ النساء اللواتي استخدمن الجاكوزي، أو حوض الاستحمام السّاخن أثناء الحمل، وخاصّة في المراحل المُبكّرة، كنّ أكثر عرضة للإجهاض مرتين، مقارنة بالحوامل اللواتي لم يستخدمن الجاكوزي، أو حوض استحمام ساخن.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى