فن ومشاهير

هذه تفاصيل دور منى واصف في خماسية “لحظات”

وبحسب ما علمنا فإنّ منى واصف تؤدي في الخماسية شخصية “العمّة بوران”، وهي مرجعية العائلة وماضيها، وهي “عمّة” البيك الذي تدور القصة حوله.
وتبدو منى في الصور المنشورة من كواليس العمل باطلالة جديدة ومختلفة عن التي اعتدنا عليها خلال السنوات الأخيرة، حيث تتطلب طبيعة دورها هذا النوع من الملابس، وقد لاقت اطلالة منى في العمل إعجاب الجمهور، وتم تداول الصور على مواقع التواصل الاجتماعي.

يشار إلى أنّ فكرة الخماسية مقتبسة عن فيلم أجنبي، تدور أحداثها في زمنين، الأول هو خمسينيات القرن الماضي، والثاني هو الزمن الحاضر، وتتحدث عن مريضة الزهايمر “ليلى-مرح جبر”، ومحبة زوجها الشديدة لها “سامح-غسان مسعود”، والتي تدفعه إلى ترك عمله، ليكرس حياته مهتمًّا بأمورها، بخاصة بعد هروبها المتكرر من مكان إقامتها.

وعلى الدوام، يحاول سامح أن يروي لزوجته قصصًا قديمة، ويستذكر شبابهما وقصة حبهما، علّ ذاكرتها تعود.
ويشارك في بطولة الخماسية كل من: القديرة منى واصف، ودانا جبر، والقدير مسعود، وروبين عيسى، وسوزان سكاف، وعلاء الزغبي، وغسان عذب، وفائق عرقسوسي، وصفوح الميماس، وربا المأمون، وكميليا بطرس، فيما يجري تنفيذ مشاهدها ما بين دمشق والزبداني.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى