هو وهي

ما العدد المناسب لممارسة العلاقة الجنسية شهريًّا؟.. وفوائدها!

ممارسة العلاقة الجنسية أو القذف 21 مرة على الأقل في الشهر، لتقليل مخاطر الإصابة بمرض سرطان البروستات، وفق ما نصحت به السلطات الصحية البريطانية.
قبل بضعة أشهر نُشرت دراسة أميركية في «المجلة الطبية الأوروبية علم أمراض المسالك البولية»، أُعلن فيها أنّ هناك علاقة ذات دلالة إحصائية بين عدد مرات القذف، ومرض سرطان البروستات. ولأغراض هذه الدراسة تتّبع الباحثون من جامعة بوسطن في الولايات المتحدة الأميركية، نحو 32 ألف رجل على مدار 18 عامًا. وفي سياق الدراسة تمَّ تشخيص 3830 رجلًا بأنهم مصابون بمرض سرطان البروستات، وتوفي منهم 384 رجلًا نتيجة هذا المرض.
واستنادًا إلى نتائج هذه الدراسة التي أثبتت أنّ نسبة مخاطر الإصابة بسرطان البروستات انخفضت نحو 20 في المئة، لدى الرجال الذين يقذفون 21 مرة على الأقل في الشهر، تشجّع السلطات الصحية البريطانية الرجال فوق سن 40 عامًا على القذف من 13 إلى 21 مرة في الشهر.
ووفقًا للعلماء، فإنَّ النشوة الجنسية عند الذكور تساعد على تخفيض عدد الخلايا المسنّة الضعيفة للغاية، التي تؤدي بالتالي إلى مخاطر الإصابة بسرطان البروستات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى