أسرة و مجتمع

فيديو: مراسل يقع في فخّ كذبه

لم يكن يعلم مراسل القناة الخاصة بالأحوال الجوية الأمريكية ” ويذر” مايك سيدل بأنّ مبالغته في نقل أخبار الطقس وقوة إعصار فلورنس ستوقعه في موقف محرج .

وفي التفاصيل أنّ عالم الأرصاد الجوية الأمريكي كان خلال بثٍ مباشر على الهواء لنقل رسالة حول أحوال الطقس وقوة إعصار فلورنس من ويلمنغتون في ولاية ديلاوير.

وظهر سيدل وكأنه يقاوم الرياح ليظهر مدى قوة إعصار “فلورنس” وبدت وقفته وحركته غير متزنة وبدا أنه يقاوم الرياح الشديدة ويحاول بصعوبة الوقوف بثبات أمام الكاميرا لتقديم رسالته، لكن سرعان ما انكشف تمثيله.

فما إن فتحت الكاميرا مجال التصوير لالتقاط صورة أكبر للمشهد مرّ خلف سيدل رجلان يمشيان بشكل عادي دون أي صعوبة مظهرين بذلك حقيقة الوضع العام في المنطقة وكاشفين كذب وادعاء المراسل .

وقد لاقى مقطع الفيدو استنكاراً واسعاً بعد انتشاره عبر منصات التواصل الاجتماعي حيث اعتبره المتابعون دليلاً على زيف ادعاءات العديد من المراسلين حول العالم الذين يحاولون المبالغة في نشر الأحداث وحرف الحقائق.
ووجذه العديد من الناشطين اللوم للمراسل على اعتبار ان لا حاجة للتمثيل خصوصاً أنّ الخسائر المادية والبشرية التي خلّفها الإعصار كفيلة للدلالة على قوته .

Tony scar.@gourdnibler

So dramatic! Dude from the weather channel bracing for his life, as 2 dudes just stroll past.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *