منوعات

بعد عقود من البحث.. المريخ يكشف عن أهم أسراره (صور)

بعد عقود من البحث والتدقيق، تمكن علماء الفضاء أخيراً من رصد كمية هائلة من الماء السائل على سطح المريخ لتتوفر بهذا الاكتشاف أمل جديد للحياة على سطح الكوكب الأحمر.

واشار العلماء إلى أن بحيرة المياه المكتشفة الموجودة تحت طبقة من الجليد تبلغ مساحتها 20 كيلومتر.

وأكد العلماء على وجود كميات أكبر من المياه على سطح الكوكب الأحمر في انتظار مكتشفها.

وأكد الاكتشاف المذهل صحة فرضية العلماء بأن كوكب المريخ كان قبل أكثر من 3,6 مليار عام، كوكباً دافئ ورطب يضم كميات هائلة من المياه السائلة وعدد من البحيرات قبل أن يتحول إلى الكوكب البارد بصحرائه عديمة الحياة التي يظهر بها في الوقت الحالي.

وقال «آلن داغي»عالم الفضاء في جامعة سوينبرن الأسترالية «إنه اكتشاف مذهل بالفعل يدفع إلى الظن أن وجود المياه على المريخ ليس مجرد جريان مؤقت رصد في اكتشافات سابقة بل إنه كتلة مياه دائمة توفر ظروفاً مواتية للحياة خلال فترة طويلة من الزمن».

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *