أسرة و مجتمع

زواج قاصر ماليزية يشعل غضب الإنسانية

أثار زواج ماليزي، يبلغ من العمر 41 عامًا، من طفلة لم تتجاوز 11 عامًا، غضبًا في ماليزيا، وأغلبية البلدان المسلمة.
ووُصِفَ الرجل بـ «ذئب الطفولة»، وأكدت وزارة المرأة والأسرة الماليزية، أن سجلات السلطات الدينية لا تحمل أي مؤشر موافقة على هذا الزواج، ويعد الإذن الكتابي من المحكمة الدينية شرطًا أساسيًا لزواج مَن هم أقل من ١٦ عامًا في ماليزيا، ونقلاً عن صحيفة «صنداي ستار»، قالت عزيزة وان إسماعيل، نائب رئيس مجلس الوزراء: إن مسئولي الحكومة أسرعوا إلى منزل العائلة، والتقوا والدة الطفلة، ومازلنا في انتظار مزيد من التقارير قبل اتخاذ قرار بشأن الخطوة التالية، وإن ثبت زواج الرجل دون إذن المحكمة؛ فسيعاقب بالسجن ستة أشهر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *