أسرة و مجتمع

تمارين الإطالة للنساء تخفف من أعراض انقطاع الطمث

كشف دراسة حديثة عن ارتباط ممارسة تمرينات الإطالة وفائدتها في تخفيف أعراض انقطاع الطمث والاكتئاب لدى السيدات في منتصف العمر.
وأشارت الدراسة التي أجريت على يابانيات تراوحت أعمارهن بين 40 عاماً و61 عاماً في طوكيو ، إلى أن ممارسة تمرينات الإطالة أو شد الجسم لمدة 10 دقائق فقط يومياً لها تأثيرها على أعراض انقطاع الطمث وما يصاحبه من أعراض الاكتئاب.

وأعلن المدير التنفيذي لجمعية أميركا الشمالية لانقطاع الطمث الدكتور جوان بينكرتون أنه على الرغم من أن ممارسة تمرينات الإطالة قبل النوم ليست فكرة سيئة، إلا أن من المستحيل تحديد ما إذا كان التأثير الإيجابي الذي تم اكتشافه لممارسة تمرينات الإطالة على أعراض انقطاع الطمث والاكتئاب يعود إلى ممارسة تمرينات الإطالة أو زيادة الحركة أو عدم فعل أي شيء كانت المرأة تفعله عادة قبل عشر دقائق من النوم كالأكل أو التدخين أو الشرب، وفقاً لـ”رويترز”.

مضيفاً إذا استطاعت النساء ممارسة رياضة المشي الخفيف لمدة 30 دقيقة يومياً، ثم رياضة شد الجسم لمدة 10 دقائق، فإنهن قد يحسن صحتهن وأعراض انقطاع الطمث والحالة المزاجية والمعرفية وتحسين نوعية نومهن إذا كانت تمرينات الإطالة تساعد على النوم، مشيراً إلى أنه يجب على النساء أن يتذكرن أنه ثبت أن عدم القيام بنشاط أمر سيئ لصحتهن البدنية والعقلية ويزيد من الهبات الساخنة.

الجدير بالذكر، ثبت من خلال الدراسة أن ممارسة نشاط بشكل يومي تقلل من حدة الهبات الساخنة وتحسن الحالة المزاجية والقدرة على التأقلم، وربما تحد من خطر التدهور المعرفي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى